المباريات

ذكريات صاروخ بركات وثنائية تريكة.. في مباراة نادي الأهلي ضد سطيف

ذكريات صاروخ بركات وثنائية تريكة.. في مباراة نادي الأهلي ضد سطيف

صاروخ بقدم الذئبقي محمد بركات على أرض اتحاد العاصمة قاد الأهلي للتأهل في بداية مشوار البطولة قبل أن يحصد اللقب في نهاية عام 2005.

ثم ثنائية رائعة من النجم محمد أبو تريكة أيضا أمام شبيبة القبائل تقود الأهلي للتعادل عام 2006 قبل أن يفوز المارد الأحمر باللقب في النهاية.

والآن وفي عام 2018 يتكرر الأمر مع الأهلي مع أحد فرق الجزائر وهو وفاق سطيف عندما يحل المارد الأحمر ضيفا عليه في إياب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا.

ويعود الأهلي مرة أخرى إلى الجزائر بذكريات المباريات الحاسمة التي لعبها هناك، من أجل الحفاظ على حظوظه في التأهل لنهائي دوري الأبطال للمرة الثانية على التوالي، وكل ذلك من أجل الحلم الكبير واستعادة لقب البطولة الغائب عن القلعة الحمراء منذ 5 سنوات.

وفاز الأهلي على وفاق سطيف في لقاء الذهاب الذي أقيم في القاهرة قبل أسابيع بثنائية وليد سليمان وإسلام محارب.

وخلال المباراة يواجه الأهلي العديد من التحديات والصعوبات يجب عليه التغلب عليها من أجل الوصول للنهائي، يستعرض معكم Kora.Life أبرزها.

أرضية الملعب

سيخوض الأهلي مباراة وفاق سطيف على ملعب 8 مايو ذو الأرضية الترتان، وهو النوع الذي لا يعتاد عليه لاعبو الفريق الأحمر نظرا لخوض جميع مباريات الدوري المصري على ملاعب من العشب الطبيعي.

وكما يعلم الجميع أن اللعب على الترتان قد يكون عائقا أمام اللاعبين في السيطرة على الكرة والجري بها، ولذلك ستكون أرضية الملعب أول شيء يجب على الأهلي الحذر منه خلال هذه المواجهة المرتقبة.

الإصابات والغيابات

بعد فترة شهدت غياب الكثير من اللاعبين عن الأهلي للإصابة استعاد الفريق لأكثر من لاعب أبرزهم سعد سمير وعمرو السولية، ولكن الغياب الأهم حاليا هو الظهير الأيسر التونسي علي معلول.

عودة سعد سمير للدفاع بجوار ساليف كوليبالي تسهل الأمر كثيرا على الجهاز الفني بقيادة الفرنسي باتريس كارتيرون عندما يعود أيمن أشرف للمشاركة بمركزه الأساسي وهو الظهير الأيسر شارك به مع منتخب مصر في أخر 3 مباريات.

شبح إهدار الفرص

وفي ظل خوض مباراة صعبة وقوية أمام وفاق سطيف في ملعبه ووسط جماهيره، أكثر ما يخشاه الأهلي هو الاستمرار في إهدار الفرص كما حدث في مباراة الذهاب.

وبعد إنهاء الشوط الأول متقدما بهدفين أهدر الأهلي أكثر من 3 فرص مؤكدة خلال الشوط الثاني أمام سطيف، إذا سجل أحدهم كان سيقترب أكثر من التأهل للنهائي.

حكم المباراة

فأل حسن للأهلي عندما يدير الجنوب إفريقي فيكتور جوميز مباراة وفاق سطيف، وهو الذي أدار للفريق إياب نصف نهائي دوري الأبطال العام الماضي أمام النجم الساحلي والتي انتهت بالفوز 6-2.

فيكتور جوميز أدار للأهلي مباراة واحدة فقط هذا العام أمام كمبالا سيتي في دور المجموعات والتي خسرها الأهلي بهدفين دون رد.

التشكيل المتوقع

عودة العديد من المصابين واكتمال الصفوف تمنح كارتيرون خيارات كثيرة لاختيار التشكيل الأساسي والاعتماد على بعض العناصر على مقاعد البدلاء.

الوسوم
اظهر المزيد

admin

موقع كوره لايف الرياضي لاخبار الرياضه العربيه والعالميه وبث المباريات بشكل دوري مباشر للمشاهده بافضل الجودات وافضل السيرفرات السريعه والقويه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic
en_GBEnglish arArabic
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock