المبارياتدوريات وبطولات

انتفاضة وفاق سطيف لا تسقط الأهلي.. المارد الاحمر إلى نهائي دوري الأبطال

انتفاضة وفاق سطيف لا تسقط الأهلي.. المارد الاحمر إلى نهائي دوري الأبطال
نجح الأهلي في العبور إلى نهائي دوري أبطال إفريقيا، على الرغم من خسارته من وفاق سطيف الجزائري 2-1، في إياب نصف النهائي.

وعبر الأهلي إلى النهائي مستفيدا من فوزه ذهابا 2-0 في ملعب السلام بالقاهرة، ليصعد بمجموع المباراتين 3-2.

وبذلك يكون الأهلي قد وصل للنهائي للمرة الثانية على التوالي، والمرة الثانية عشر في تاريخه.

الشوط الأول بدأ بضغط قوي من وفاق سطيف، الذي حاول الوصول لمرمى محمد الشناوي لكن الدفاع الأهلاوي كان بالمرصاد.

ونجح الأهلي في امتصاص هذا الضغط بعد 7 دقائق من الطوفان الجزائري.

ورد الأهلي عن طريق وليد أزارو الذي سدد من الناحية اليمنى ليبعدها مصطفى زغبة حارس وفاق سطيف إلى ركنية.

وكاد إسلام محارب أن يباغت وفاق سطيف في الدقيقة 12، بعد أن انطلق وليد سليمان ومرر له الكرة في مواجهة المرمى، لكن سعدي رضواني مدافع سطيف تدخل في الوقت الصحيح.

وكاد عمرو السولية أن يتسبب في هدف، بعد أن تباطأ في تمرير الكرة، ليقطعها لاعبو سطيف، لكن لاعب وسط الأهلي عاد وصحح الخطأ في الوقت الصحيح.

وعاد سطيف ليهدد مرمى الأهلي عن طريق أكرم جحنيط، الذي سدد بجانب قائم الشناوي، وكاد عبد المؤمن جابو أن يسجل هدفا من هفوة دفاعية للأحمر، لكنه أخطأ المرمى.

وفي الدقيقة 41 أهدر أحمد حمودي أخطر فرص الشوط الأول، بعد أن انطلق أزارو من الناحية اليمنى ليرسل عرضية للأول الذي كان مباشرة أمام المرمى ليسدد في جسد مصطفى زغبة حارس سطيف.

وانتفض سطيف بعدها من أجل الخروج بهدف في الشوط الاول، لكن تماسك دفاع الأهلي ومحمد الشناوي حال دون ذلك.

الشوط الثاني بدأ بتسديدة مباغتة من ضربة البداية لوليد سليمان، كاد أن يخدع بها مصطفى زغبة حارس سطيف الذي أمسك بها.

وضغط سطيف من أجل وضع نفسه في المقدمة، وكاد أن يتحقق له ما أراد في الدقيقة 50 برأسية عبد المؤمن جابو الخالي من الرقابة تماما لكنها جاءت في الشباك من الخارج.

وجاءت الدقيقة 61 لتحمل الخبر السار للأهلي، بعد أن سجل وليد سليمان الهدف الأول للأحمر بعد انطلاقة رائعة أنهاها بتسديدة يسارية ولا أجمل.

لكن التقدم الأهلاوي أفسده محمد الشناوي حارس الفريق، الذي أخطأ في التعامل في تسديدة محمد إسلام بكير لتسقط منه ويسجل وفاق سطيف الهدف الأول بالدقيقة 67.

الهدف الأول أعاد أصحاب الأرض للمباراة من جديد، خاصة وأنه عززه بهدف ثان عن طريق حسام الدين غشة الذي استغل انطلاقة وتمريرة على طبق من ذهب من جابو ليحزر هدف سطيف الثاني في الدقيقة 72.

وانفجر وفاق سطيف الذي هدد مرمى الأهلي بوابل من الفرص، لكن محمد الشناوي صحح خطأه بالتصدي لتسديدتين خطيرتين.

وأجرى كارتيرون تغييرين دفاعيين، بنزول محمد هاني وهشام محمد بدلا من إسلام محارب ووليد سليمان.

ونجح الأهلي في الحفاظ على النتيجة كما هي بأداء دفاعي صلب، ليعبر إلى النهائي الثاني عشر في تاريخه.

اهداف المباراه

 


 

الوسوم
اظهر المزيد

admin

موقع كوره لايف الرياضي لاخبار الرياضه العربيه والعالميه وبث المباريات بشكل دوري مباشر للمشاهده بافضل الجودات وافضل السيرفرات السريعه والقويه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic
en_GBEnglish arArabic
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock